منصات معلومات شاملة

نظرًا للظروف الناتجة عن انتشار جائحة كورونا والتي أثرت بشكل كبير على مختلف نواحي الحياة في العالم، أطلق مركز مدى منصتين تدعمان الوصول إلى المعلومات الشاملة في قطاعات التعليم والثقافة والمجتمع.

حرص مركز مدى من خلال منصة دعم التعليم الرقمي الشامل ومنصة دعم الثقافة والمجتمع على إتاحة وتوفير أكبر قدر من التطبيقات المصادر والخدمات المحلية والعالمية المقدمة عن بعد والتي من شأنها أن تتيح للأشخاص الحصول على المعلومات والدعم والاحتياجات عبر منصة واحد شاملة قابلة للنفاذ، كما ويعمل فريق مدى على تحديث هذه المنصات باستمرار وتقييم فاعليتها وفائدتها بما يساهم في دعم عملية التعلم وتعزيز العيش المستقل من خلال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.